https://www.google.com/adsense/new/u/1/pub-7729647776385016/payments/verification

سوزانا هي الفتاة التي احبها رونالدو منذ صغرة

كتب : كمال حجاج

“سوزانا”الخائنة ومدمرة رونالدو وحلم البرازيليين في مونديال 1998.
سوزانا هي الفتاة التي احبها رونالدو منذ صغرة
منذ ايام فقره وحتى عندما اصبح ثري لم يتركها ابدا،بعد انتهاء الحصة التدريبية لمنتخب السامبا دخل رونالدو غرفته فتلقى اتصال هاتفي :داليما صديقتك تخونك الآن.نزل الخبر كالصاعقة على رونالدو فذهب مباشرة للفندق الذي تقيم فيه سوزانا فوجدها مع مذيع برازيلي في قاعة الفندق وعندما رأته سوزانا تغير لونها فخرج رونالدو مسرعا دون قول اي شئ.
في صباح اليوم التالي يوم نهائي المونديال ، سمع روبيرتو كارلوس صوتا غريبا يشبه صوت شخير عنيف ، إستيقظ و هو يشاهد في زميله في الغرفة رونالدو في مشهد مروع ، يجد صعوبة في التنفس و يشارف على بلع لسانه ، و انقذه كارلوس و زميله ادموندو مع طبيب المنتخب بأعجوبة،هذا الفتى صاحب 21 سنة بنيت عليه احلام البرازيل اصبح غير قادر على لعب النهائي،ولكنه طلب من المدرب اشراكه رغم ذلك لأنه يريد نسيان ماحدث ،حيث قال زاغالو: لو لم يلعب رونالدو تلك المباراة كان سيموت من القهر
وفي الاخير خانتك سوزانا وخانتك ركبتك وخانتك كرة القدم يا افضل راس حربة في التاريخ.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى