https://www.google.com/adsense/new/u/1/pub-7729647776385016/payments/verification

بحضور وزراء التنمية المحلية والبيئة والإنتاج الحربى : محافظ القليوبية يوقع بروتوكول تعاون مع محافظ القاهرة

للاستفادة المشتركة من مصنع السلام لمعالجة المخلفات البلدية الصلبة والدفن الصحي الآمن

كتب محمد صوابى
في إطار تنفيذ توجيهات القيادة السياسية للحكومة والمتابعة المستمرة لرئيس مجلس الوزراء مع الوزارات المعنية للإسراع فى الإجراءات الخاصة بتطبيق منظومة المخلفات الصلبة الجديدة لإحداث نقلة نوعية فى مستوى النظافة بالمحافظات .


وقع اليوم الدكتور/علاء عبد الحليم مرزوق محافظ القليوبية و اللواء/خالد عبد العال محافظ القاهرة مراسم التوقيع على بروتوكول تعاون بين كل من محافظتى القاهرة والقليوبية بشأن الإستفادة المشتركة من مصنع السلام لمعاجلة المخلفات البلدية الصلبة والدفن الصحي الآمن، وذلك بحضور اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية، و الدكتور /محمد سعيد العصار وزير الدولة للإنتاج الحربي و الدكتورة/ ياسمين فؤاد وزيرة البيئة.
كما شهد السادة الوزراء التوقيع على عقد خدمات الدفن الصحى ونقل المرفوضات النهائية والمعالجة والتدوير بين محافظة القاهرة ممثلة فى الهيئة العامة للنظافة وتجميل القاهرة والشركة المصرية للإدارة المتكاملة للمخلفات ” آيكوم” لإنشاء وإدارة مدفن العبور وإعادة تأهيل وتشغيل مصنع السلام ، ووقع على العقد كل من اللواء/ خالد عبدالعال واللواء/ جمال حجازي رئيس مجلس إدارة الشركة .
ومن جانبه صرح اللواء/ محمود شعراوي وزير التنمية المحلية أنه بموجب البروتوكول والعقد سيتم البدء فى تنفيذ البرنامج الثاني من منظومة المخلفات الجديدة ، والخاص بعقود تشغيل عمليات الجمع والنقل ونظافة الشوارع، وعُقود تشغيل المدافن الصحية الجديدة .
وأضاف شعراوي أنه بموجب البروتوكول سيقوم مصنع السلام بتدوير ما يقرب من 1000 طن/ يوم بالقليوبية و 4000 طن / يوم بالقاهرة ، بالإضافة إلى التخلص من المخلفات الخاصة بالمنطقتين الشمالية والشرقية وذلك بهدف استيعاب مستقبلي لكل المخلفات الناتجة يومياً والبالغ كميتها حوالى 8200 طن .
وأوضح اللواء/ محمود شعراوي أنه من المقرر أن تقوم الشركة المصرية للإدارة المتكاملة للمخلفات ” آيكوم” بموجب العقد الذي تم توقيعه باستقبال المخلفات الخاصة بكل من المنطقتين الشمالية والشرقية بالقاهرة ، لتدوير ومعالجة المخلفات لإنتاج السماد العضوي المحسن والذى يستخدم فى استصلاح وزراعة الأراضي الجديدة ، وكذلك إنتاج الوقود البديل ( RDF ) والذى يفيد فى إمداد وتشغيل صناعات الأسمنت بالطاقة اللازمة للإنتاج .
وأشار وزير التنمية المحلية إلى أن هذا الأمر الذى سيعود بالنفع على تخفيض كمية المخلفات التى تذهب إلى المدافن الصحية بما يساعد فى إطالة عمرها والمحافظة على الأراضي ، بالإضافة إلى تخفيف العبء على ميزان المدفوعات بتخفيض كميات الفحم المستوردة حيث يحل ( RDF ) محلها فى أفران الأسمنت وستكون مدة العقد 10 سنوات ، كما ستكون لدينا إدارة متخصصة فى الدفن الصحي الآمن .
وأكد شعراوي أن الوزارة قامت خلال الفترة الماضية بالتنسيق والتواصل مع محافظتي القاهرة والقليوبية فى إطار التعاون بين الوزارة والمحافظات لتعظيم الإستفادة من كافة الأصول الموجودة لدى المحافظتين، فيما يخص منظومة المخلفات ، بالإضافة إلى تشجيع القطاع الخاص المحلي في الإدارة المتخصصة لعمليات المعالجة والتدوير والدفن الصحي الآمن وتشجيع الكوادر المصرية على إدارة المنظومة المتكاملة لإدارة المخلفات و إيجاد فرص عمل حقيقية للشباب المؤهل والمدرب للعمل فى المنظومة من خلال خلق وبناء القدرات فى هذا المجال المتخصص .
ومن جانبه قدم السيد محافظ القليوبية الشكر لوزارة التنمية المحلية على الجهود التى قامت بها بالتنسيق مع الوزارات المعنية للإنتهاء من العقد الجديد وبرتوكول التعاون الخاص بمصنع السلام ومدن العبور ، معربا عن سعادته بالبدء الفعلى فى تنفيذ المنظومة على أرض المحافظتين بما يعود بالنفع على المواطن فيما يخص تحسين مستوى النظافة وإحداث تغيير حقيقي فى الشارع.

و في هذا الإطار أوضح الدكتور/ محمد سعيد العصار أن المرحلة الأولى لتنفيذ المنظومة ستركز على البنية الأساسية خلال أول عامين حيث سيتم إقامة العديد من مصانع التدوير والمدافن الصحية، وسيتم الاستفادة من مخرجات تدوير المخلفات لإنتاج السماد العضوي والوقود البديل (RDF)، مشيراً إلى امتلاك الوزارة خبرة كبيرة في مجال إنشاء مصانع تدوير المخلفات بمختلف المحافظات، والتي سيتم إستثمارها في المشاركة في تنفيذ المنظومة الجديدة لإدارة المخلفات ، مؤكداً على اهتمام الوزارة بتوجيه جميع الإمكانيات التصنيعية والفنية والتكنولوجية والبشرية المتوفرة بالشركات والوحدات التابعة لها للمشاركة في تنفيذ المشروعات القومية ومشروعات التنمية بالدولة، كما تحرص على الإنتهاء من المشروعات المسند تنفيذها إليها في التوقيتات التي يتم الاتفاق عليها وبالكفاءة المطلوبة.
وأكد “العصار” على أن الدولة تسير بخطى ثابتة نحو تلبية مختلف احتياجات المواطنين، وأن هذا التعاون يعكس التكامل بين مؤسسات الدولة للنهوض بالوطن ومستوى معيشة المواطن، مشيراً إلى أن هناك العديد من العوائد الصحية والبيئية والمادية لمنظومة إدارة المخلفات، حيث يؤدي تطبيق المنظومة إلى خفض معدلات التلوث وحدوث تغيير في مستوى النظافة بالشارع المصري وتطوير الشكل الحضاري للبلاد، وأضاف أن توقيع هذا العقد مع شركة “آيكوم” يأتي في إطار حرص الحكومة على أن يكون القطاع الخاص شريكاً أساسياً في المنظومة الجديدة.
ومن جانبها قالت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة أنه من ضمن الشركات الجديدة فى المنظومة البروتوكول الذى سيتم توقيعه والذي يهدف إلى رفع كفاءة مصنع السلام لتدوير المخلفات للاستفادة المشتركة منه بين محافظتى القاهرة والقليوبية ، وأضافت د. ياسمين فؤاد أن الوزارة قامت من خلال جهاز تنظيم المخلفات التابع للوزارة بتقديم الدعم الفني أثناء عملية إعداد التعاقد والبروتوكول ، خاصة فيما يخص باحتساب المعادلة الخاصة بتدوير المخلفات ومراجعة الاشتراطات الخاصة بالمخرجات الصادرة عن المصنع .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى