https://www.google.com/adsense/new/u/1/pub-7729647776385016/payments/verification

محافظ القليوبية يناقش التجربة الرائدة لمعالجة المياه الرمادية وإعادة استخدامها بالتعاون مع مؤسسة مصر الخير

كتب محمد صوابى
ناقش الدكتور/ علاء عبد الحليم مرزوق محافظ القليوبية التجربة الرائدة لمعالجة المياه الرمادية وإعادة استخدامها في ري الحدائق والمتنزهات وذلك في إطار إستراتيجية الدولة للحفاظ على المياه واستغلال كل قطرة منها وعدم إهدارها لأنها تساوي الحياة وتمثل جزء من أمن مصر القومي وذلك بحضور الدكتور/ عواد أحمد علي السكرتير العام واللواء/ حمدي الحشاش السكرتير العام المساعد وعدد من مسئولي مؤسسة مصر الخير والمهندس/ جمال حجاب ممثلا عن شركة المياه والصرف الصحي بالقليوبية ومديري الشئون المالية والهندسية والكهرباء والتواصل المجتمعى بالمحافظة.
والجدير بالذكر أن “المياه الرمادية” هي المياه التي تخرج من المغاسل وأحواض الاستحمام والغسالات، وتتميز بأنها لا تحتوي على مواد عضوية ويمكن معالجتها وإعادة استخدامها مرة أخرى.


ومن جانبه أكد محافظ القليوبية علي سعادته للتعاون مع مؤسسة مصر الخير لتطبيق هذه التجربة الرائدة في أحد المساجد وأحد المدارس أو مراكز الشباب كنموذج يصلح تعميمه لإعادة استغلال المياه الرمادية، مؤكدًا أن مشروع معالجة المياه الرمادية تجربة غير مسبوقة خاصة أن مصر من الدول التي تستهدف الحفاظ على المياه مشيرا أن استعادة المياه الرمادية لتكون صالحة للاستخدام مرة أخرى تجربة ناجحة من أجل بناء مستقبل أفضل للأجيال القادمة، والحفاظ على المياه النظيفة لأغراض الشرب فقط دون إهدارها في أي أغراض أخرى كري الحدائق وخلافه، موضحًا أن تكلفة تحلية المياه مرتفعة للغاية ،لذا يجب البدء في المحافظة على كل قطرة مياه واعتبار هذه القضية على قمة أولوياتنا في الفترة القادمة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى