مركز قلب سوهاج يحقق أرقاماً قياسية ..استقبال ” 43210 ” مريضاً بينهم 170 عملية قلب مفتوح

تغير الحال سريعا في الربع الأول من 2020م ، بمركز القلب والجهاز الهضمي في سوهاج ، فبعد الاستعدادات الأولى لتركيب وتشغيل وحدة القسطرة الجديدة ووحدة الموجات فوق الصوتية الحديثة ، بدأنا اجراءات احترازية لمنع التزاحم مع إيقاف اللست العادية في القسطرة وجراحة القلب والمناظير والموجات الصوتية على القلب وعمل حالات الطوارىء منها فقط، ثم مرحلة أخرى وبدء تجهيز المكان ليعمل كمستشفى عزل ونقل العيادات والصيدلية الخارجية لتعمل من مركز أورام سوهاج لمتابعة خدمة صرف علاج نفقة الدولة للمرضى المزمنين قلب أو هضمي.

جدير بالذكر بأن المركز عمل كمستشفى عزل في المدة بين يونيو وأغسطس، ثم أخيرا عاد المركز منتصف أغسطس لعمله الاعتيادي مع اجراءات احترازية مشددة وبدأت فورا أعمال التطهير العميق والتنظيم وإعادة العيادات والصيدلية الخارجية لمبنى المركز من مركز الأورام المجاور.

وتم استئناف الأعمال العادية ، ورغم كل هذه الظروف قدم المركز خدمات متميزة سواء لمرضى كوفيد-19 أو مرضاه الأصليين.

خلال 2020م تم استقبال أكثر من 14000 حالة في الاستقبال العام ، وحوالي 19300 حالة في العيادات الخارجية، وتم عمل أكثر من 2600 حالة موجات صوتية على القلب(ايكو، كبار وأطفال وبالمنظار) ، وأكثر من 1050 حالة مناظير جهاز هضمي مختلفة (علوي وقولون)، وتم اجراء حوالي 2390 حالة اشعة عادية على الصدر ،وما يزيد عن 1000 حالة أشعة مقطعية، كذلك تم عمل ما يزيد عن 2000 حالة قسطرة قلبية منها ما يزيد عن 700حالة علاجية وتركيب دعامات الشرايين التاجية، كما تم عمل أكثر من 170 حالة قلب مفتوح مختلفة .

وقد تبدو الأرقام المطلقة في العمليات هذا العام أقل من العام الماضي، ولكن بالأخذ في الاعتبار أيام العمل الفعلية بعيدا عن أيام العزل وما سبقها أو تلاها من اجراءات احترازية، سنجد متوسطات العمل الشهري أعلى بكثير من العام الماضي، وليس أدل على ذلك من القضاء شبه التام على قوائم الانتظار .

بالتوازي مع الأعمال الطببة تم تجديد شبكة الحريق ووسائل الإطفاء والأمان، وتجديد شبكة المياه وأعمال الترشيح المناسبة ، وتجديد الكثير من البنية التحتية للمبنى، وإضافة أسرة جديد لرعاية القلب ورعاية القسطرة.

مركز القلب والجهاز الهضمي درة المراكز الطبية المتخصصة في سوهاج وضواحيها يقوم عليه مخلصون ، المجهولون منهم أكثر بكثير من المعلومين ، ولذلك فأي نجاح يتحقق فإنه من الإجحاف أن ينسب لعدد معين بل هو إنجاز لكل العاملين في المركز.

لذلك لا يسعها في نهاية العام إلا أن تتقدم إدارة المركز بتحية تقدير وإجلال لكل العاملين في مركز القلب والجهاز الهضمي في سوهاج، مع تمنياتنا بعام جديد وسعيد بالصحة والعافية والأمن والأمان لبلادنا جميعاً، وبانتظار حصاد أعوام قادمة عديدة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق