العناية الإلهية تنقذ طفل صينى سقط من الطابق الـ13 وينجو من الموت….

وكالات أنباء

نجا طفل عمره عامين من الموت بمعجزة بعد أن سقط من الطابق الثالث عشر، حيث كان محظوظا لاستقراره فوق قفص حديدى ملك لجاره، حيث تم الإمساك به حتى وصول رجال الدفاع المدني.

وكان الطفل وحيدا في منزله بمدينة هيفاي عاصمة إقليم أنهوي شرقي الصين، وبينما كان يلعب في الشرفة سقط من ارتفاع يقترب من 40 مترا، وفقا لسلطات الإطفاء، إلا أن الطفل سقط فوق قفص حديدي أنشأه جار يسكن في الطابق السفلي خارج شرفته، بغرض حماية بيته من السرقة، وفقا لـ “سكاى نيوز”.

وفي أعقاب السقوط، نجح الجار في الإمساك بذراعي الطفل لكي لا يواصل السقوط، فيما اتصلت زوجته بالشرطة، وفي خلال دقائق وصلت قوات الدفاع المدني التي نجحت في تخليص الصغير بعد قطع ألواح الحديد، في عملية مثيرة تم توثيقها بالفيديو.

وطبقا لوسائل إعلام محلية صينية، فقد ترك الطفل نائما في البيت “لدقائق معدودة”، لكنه سرعان ما استيقظ وتوجه إلى الشرفة حيث تسلق سورها وسقط منها.

ونشرت سلطات الإطفاء على مواقع التواصل الاجتماعي، لقطات فيديو لعملية الإنقاذ التي تحبس الأنفاس، ولدى وصول القوات، عمدت إلى ربط الطفل بأحزمة أمان كي لا يسقط، ثم قطعت بعض ألواح القفص الحديدي وأخرجت الطفل سالما.

كما نجا طفل صينى يبلغ من العمر عاما من الموت بعد أن اخترق قضيب فولاذى مؤخرة رأسه، حيث انزلق فجأة خلال اللعب وسقط للخلف قبل أن يهبط على قضيب معدنى بارز على حد قول والده، وأجرى له الأطباء جراحة عاجلة، بينما حالته الآن مستقرة.
وذكرت جريدة ديلى ميل، أن الأب نقل الطفل على الفور إلى مستشفى فى مدينة جينان بمقاطعة شاندونج يوم الخميس الماضى، وقال الأب إن ابنه كان يلعب في الخارج قبل أن ينزلق فجأة على طريق مبتل وسقط إلى الوراء، وأضاف: “ركضت لأطمئن عليه اعتقدت أنه لم يكن بخير لأنه اصطدم برأسه”.

وأوضح التقرير، أن الأب قطع القضيب الفولاذى من غطاء فتحة البالوعة بزردية وأخذ ابنه إلى المستشفى، وقال الدكتور وانج جوانجنينج، مدير جراحة الأعصاب في مستشفى جينان للأطفال، إن الطفل كان فى حالة حرجة عندما تم إحضاره، حيث كان الطفل يكافح من أجل البقاء مستيقظًا عندما تم إحضاره، وكما كان يعاني أيضًا من الحمى.

وأشار إلى أنه بعد فحص إصابة الصبي بالأشعة المقطعية، وجد الأطباء أن القضيب المعدنى كان على بعد خمسة ملليمترات 0.2 بوصة من ثقب الأوعية الدموية للمريض الصغير، وخلال عملية طارئة استغرقت ساعة ، نجح الجراحون في إزالة العمود من رأس الطفل بمساعدة المجهر، بينما الأن هو في حالة مستقرة أثناء علاجه في مستشفى جينان.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق